ما الذي تفعله جوجل لتجعل من موظفيها الأسعد في العالم؟

فبراير 18, 2014

كما تبذل جوجل جهوداً جبارة لتسويق منتجاتها وإيصالها إلى المزيد من المستخدمين، تتبع الشركة السياسة ذاتها لجعل موظفيها الأسعد في العالم، فما الذي تفعله بالتحديد؟

تهتمّ جوجل بكلّ بكلّ شؤون موظفيها وكلّ ما يمكن أن يؤثر على مستوى إنتاجهم حتى على المستوى النفسيّ! مثال على هذه السياسة قد يكون التالي: عندما اكتشف قسم شؤون الموظفين ذات مرة زيادة نسبة النساء اللواتي يغادرن الشركة مقارنةً بنسبة الرجال، حاولت جوجل التعرف إلى سبب المشكلة لإعادة الأمور إلى نصابها. بعد دراسة طويلة، كان الحلّ كان عبر توفير إجازة طويلة مدفوعة الأجر لمدة 5 أشهر للأمهات حديثات الولادة، بالإضافة إلى العديد من الميزات الأخرى. ساعدت هذه الخطة في إعادة التوازن بين الذكور والإناث إلى طبيعته في الشركة، كما رفعت من مستوى سعادة ورضى الموظفين بشكل عام.

كما تعتمد جوجل على الإحصاءات والمعلومات الدقيقة بما يخصّ منتجاتها فإنّ الأمر نفسه يحصل داخل حرم الشركة، فالدراسات حول الموظفين وسلوكهم وما يحتاجون إليه مستمرة بشكل دائم مما يجعل موظفيّ جوجل الأسعد في العالم حقاً!

يمكنكم أيضاً الاطلاع على بعض الصور المرفقة لمزيد من الاطلاع على بيئة العمل في مكاتب جوجل. 

عن طريق: bgr

بواسطة حسام علي
حسام سمير علي، محرر موقع T3 الشرق الأوسط. يحبّ التنقل بين أحدث الأجهزة للكتابة عنها كما يحب الموسيقى والتنقل على أوتار العود. هو أيضاً متابع للشعر والأدب العربي والعالمي . تابعه على تويتر أو راسله على: hossamali777@gmail.com