آبل وغوغل يعلنان عن تطبيق مشترك للحد من إنتشار فايروس كورونا

أبريل 13, 2020

أعلنت شركتا آبل وغوغل عبر مدونتيهما عن تعاون مشترك للسيطرة والحد من انتشار فايروس كورونا وذلك عبر بناء نظام تعقب يتيح تبادل بيانات المستخدمين عن طريق تقنية البلوتوث عبر تطبيقات معتمدة من المنظمات الصحية الرسمية، بحيث تنبه المستخدم من الإصابة أو مخالطة أحد الأفراد الذين تم تشخيصهم بالمرض.

ومن خلال تتبع الاتصال باستخدام البلوتوث على هاتفك الذكي، يمكن أن يوفر هذا النظام حلاً شاملاً حول كيفية قدرة الحكومات والمنظمات الصحية على تتبع كيف يمكن لأي شخص أن يصيب أي شخص آخر. تم تقديم هذا كبديل لاستخدام بيانات الموقع من خلال مشغلي شبكات الجوال ، والتي بدأت بلدان أخرى في استخدامها.

ومن خلال هذه التقنية، يتم جمع كافة البيانات حول الهواتف المتقاربة من بعضها البعض نسبياً أي ما يعني تقارب أصحابها، لتستخدم هذه البيانات من قبل تطبيقات الهيئات والمنظمات الصحية الرسمية لتعقب الفايروس بحيث يستطيع مستخدمو هذا التطبيقات من الإبلاغ إذا تم تشخيصهم إيجابياً بكوفيد-19.بعد ذلك سيعمل النظام على تنبيه الأشخاص الأخرين الذين كانوا على اتصال مع الشخص المصاب بشكل تلقائي ليقوموا بالاجراءات الاحترازية لمنع نقل العدوى لغيرهم. في الوقت تكون فيه الجهات المختصة تملك حق الوصول لهذه البيانات كاملة لمعرفة البيئة المخالطة للمصاب.

وبحسب آبل وغوغل  فهما سيقدمان واجهة برمجية لللنظام على كل من iOS وأندرويد في منتصف مايو المقبل مع التأكيد على كونها متوافقة مع التطبيقات الصحية للهيئات الرسمية التي يُوصى بمواصلة تنزيلها كطريقة للمحافظة على سبل التباعد الاجتماعي إلى أن تصل الواجهة الجديدة، ومن ثم سيتم إلحاق نظام التتبع هذا كميزة إضافية اختيارية التفعيل في نظامي iOS او أندرويد.

بواسطة هديل