أوبو وإريكسون تطلقان مختبراً مشتركاً لتقنيات الجيل الخامس

نوفمبر 12, 2019

أعلنت أوبو، العلامة التجارية الرائدة عالمياً في مجال الهواتف الذكية، عن إطلاق مختبر مشترك لتقنيات الجيل الخامس بالتعاون مع شركة إريكسون الرائدة عالمياً في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، في خطوة تهدف إلى تعزيز التعاون بينهما في مجال تقنيات الجيل الخامس. ومن خلال المختبر الجديد، سيعمل الطرفان على الارتقاء بمستويات التعاون بينهما حول العالم، وتبادل أحدث تقنيات الجيل الخامس والمساهمة في تحسين جودة منتجات وأداء شبكات الجيل الخامس، وبالتالي تسريع وتيرة انتشار هذه التقنيات حول العالم.

وبهذه المناسبة، قال أندي وو، نائب الرئيس ورئيس هندسة البرامج في أوبو: “يسعدنا التعاون مع شركة إريكسون لإطلاق هذا المختبر المشترك والمتخصص بتقنيات الجيل الخامس. وتهدف هذه المبادرة إلى تسخير خبرات إريكسون المتميزة في مجال شبكات الجيل الخامس وتقنيات البنية التحتية وقنوات المشغلين العالميين التابعة لها، وخبرات وتجارب أوبو في تطوير معايير الجيل الخامس والتقنيات والمنتجات وسيناريوهات الاستخدام. وسنعمل معاً على مواجهة التحديات واغتنام الفرص المستقبلية في عصر الجيل الخامس سعياً لتوفير أفضل المنتجات والتجارب للمستهلكين حول العالم”.

من جهته، قال لوكا أورسيني، نائب الرئيس ورئيس الشبكات في أسواق شمال شرق آسيا لدى إريكسون: “تنطوي هذه الشراكة على أهمية استراتيجية متميزة لكل من إريكسون وأوبو، فهي ستسهم في تعزيز تنوع منظومة الجيل الخامس بالاستفادة من قدرة الشركتين على طرح استخدامات جديدة وتجارب قيّمة للعملاء في السوق”.

وتعمل الشركتان عن كثب في سبيل المساهمة في تطور تقنيات الجيل الخامس، إذ سبق ووقعتا اتفاقية لتراخيص براءات الاختراع العالمية، مما أرسى قاعدة متينة للتعاون المتواصل والموسع في عصر الجيل الخامس. فمنذ الربع الثالث من عام 2018، يجرى الطرفان اختبارات مشتركة للجيل الخامس على هاتف OPPO 5G وبنية الجيل الخامس التحتية التابعة لشركة إريكسون بالتعاون مع الشركاء من المشغلين المحليين في السويد وألمانيا والصين بهدف تسريع الطرح التجاري لمنتجات الجيل الخامس. كما تعاونت الشركتان لاستعراض إمكانات الهواتف الذكية وسيناريوهات الألعاب السحابية القائمة على الجيل الخامس خلال المؤتمر العالمي للهواتف الذكية 2019 في مطلع العام الجاري.

وتتصدر أوبو طليعة جهود تطوير وتسويق الهواتف الذكية التي تدعم الجيل الخامس، فقد كشفت عن هاتفها الذكي المعزز بتقنيات الجيل الخامس في دول مجلس التعاون الخليجي في سبتمبر من هذا العام. وواصلت العلامة الرائدة عبر هاتف OPPO Reno 5G تسخير أحدث التقنيات المبتكرة المتوفرة في سلسلة هواتف Reno للارتقاء بتجربة التصوير والترفيه عبر الهواتف الذكية إلى آفاق جديدة بالكامل، مدعومة بالقدرات الإضافية التي توفرها تقنية الجيل الخامس فائقة السرعة.

وتعتبر أوبو رائدة في مجال الهواتف الذكية والاتصال بتقنية الجيل الخامس، فهي مساهم رئيسي في توحيد معايير الجيل الخامس. ففي مطلع العام، أطلقت الشركة مشروع (5G Landing Project) بالتعاون مع عدد من المشغلين الشركاء لتسريع الطرح التجاري لخدمات ومنتجات الجيل الخامس في مختلف أنحاء العالم.

وفي ظل الإقبال المرتقب على تقنيات الجيل الخامس، تعتزم أوبو إطلاق أول هاتف ذكي من نوعه في العالم بتقنيات الجيل الخامس ومعزز بمنظومة كوالكوم الثنائية بنهاية العام لتوفر بذلك تجربة اتصال من الجيل الخامس بمستويات إضافية من القوة والتميز للمستخدمين حول العالم.

وفي عصر الاتصال الذكي المعزز بالجيل الخامس، ستواصل أوبو ضخ الاستثمارات في تطوير المنتجات؛ ومشاريع الأبحاث التقنية؛ وإرساء المعايير وسيناريوهات استخدامات الجيل الخامس، إضافة إلى التعاون المستمر مع كبار الشركاء مثل إريكسون لاستكشاف الإمكانات الهائلة لتقنيات الجيل الخامس وتوفير المنتجات المبتكرة التي تلبي تطلعات المستخدمين حول العالم.

بواسطة هديل