أول هاتف قابل للطي يتحول لساعة ذكية!

فبراير 22, 2019

تعمل شركة TCL الصينية الشهيرة، والتي تملك علامتي “بلاكبيري” و “ألكاتيل”  على تصنيع هاتف قابل للطي فريد يمكنه ان يتحول لساعة ذكية.

ووفقًا لإصدارات الشركات وبراءات الاختراع التي حصل عليها موقع “سي نت”، فيبدو ان الشركة تخطط لتصنيع خمسة أجهزة على الأقل تستخدم شاشات عرض مرنة، بما في ذلك لوحين وهاتفين ذكيين وهاتف مرن يمكن أن يتحول إلى ساعة يد ذكية.

وتشير التقارير ان جهاز لوحي واحد سيحتوي على شاشة تطوى داخليًا مثل المحارة، بينما تحتوي الأخرى على شاشة خارجية، مثل جهاز Royole Flexpai. أما الهواتف الذكية فتشتمل أيضًا على نوعين مختلفين يمكن طيهما من الداخل والخارج، ولكنهما ينحنيان على الخط الأفقي، ويبدو أن الهاتف الأخير طويل ونحيف وقادر على الانحناء إلى ساعة ذكية حول المعصم، إذ لا يشترك أي منهما في نفس التصميم مثل هاتف سامسونج القابل للطي.

وتؤكد الصور اهتمام الصناعة المتزايد بالأجهزة القابلة للطي، وتعتبر هذه الصور أولية، ويمكن أن تغير TCL أو تلغي خططها، اذ من غير الواضح بعد متى يمكن أن تصل هذه الأجهزة إلى السوق، ولكن أحد المسؤولين التنفيذيين في TCL أخبر “سي نت”  في وقت سابق أن الشركة ستطلق أول جهاز قابل للطي في العام 2020.

وقال “ستيفان شترايت” المدير العام للتسويق العالمي في شركةTCL ان الهواتف القادمة انها ليست مجرد هواتف ذكية، مضيفًا أن منتجات استهلاكية أخرى مثل الأجهزة المنزلية وأجهزة التلفزيون يمكن أن تستفيد أيضًا من التكنولوجيا الجديدة القابلة للطي.

وتعد شركة TCL من بين أفضل مصنعي أجهزة التلفزيون، ولكن لديها خبرات أقل عندما يتعلق الأمر بالهواتف، وقد أبرمت هذه الشركة صفقة ترخيص مع “بلاكبيري” لجعل الهواتف  هي التي تركز على الإنتاجية، وقد قامت بنفسها بترخيص اسم Palm إلى شركة ناشئة صممت هاتفًا غريبًا للغاية.

بواسطة هديل