إتاحة استخدام “أبل باي” عبر متصفحات “إيدج وكروم وفايرفوكس”

أغسطس 1, 2022

أتاحت شركة أبل، استخدام خدمة ”أبل باي“ لمن يستخدمون هواتف الآيفون عبر متصفحات ”مايكروسوفت إيدج“ و“غوغل كروم“ و“موزيلا فايرفوكس“.

وجاءت هذه الخطوة بعد أن كان استخدام خدمة ”أبل باي“، التي تعتبر طريقة سهلة للدفع المالي دون تلامس وهو ما يغني عن استخدام البطاقات البنكية، مقتصرا على متصفح ”سفاري“ في نظام تشغيل الهواتف ”آي أو إس“.

وبعد أن كانت الخدمة متاحة فقط لمستخدمي متصفح ”سفاري“ في الإصدار 15 من نظام ”آي أو إس“، والإصدارات الأقدم منه، مكنت النسخة التجريبية من الإصدار 16 لنظام التشغيل الخاص بهواتف ”آيفون“ المستخدمين من ربط ”آبل باي“ بمتصفحاتهم المفضلة.

وتشمل المتصفحات ”مايكروسوفت إيدج“ و“غوغل كروم“، حسب ما نقل موقع ”ذا فيرج“ التقني عن ”ستيف موسر“، المساهم في موقع MacRumors، التابع لـ“أبل“.

ورغم أن ”موسر“ لم يذكر اسم ”موزيلا فايرفوكس“، إلا أن مستخدمين آخرين لاحظوا توافق ”آبل باي“ مع المتصفح حتى قبل ظهور الإصدار التجريبي من ”آي أو إس“.

وأشار ”ذا فيرج“ إلى أن الوقت الذي بدأت فيه ”أبل“ في توسيع نطاق دعمها لخدمة ”أبل باي“، عبر باقي متصفحات الإنترنت ليس معلوما بشكل محدد، لافتًا إلى أن الشركة الأمريكية لم ترد على طلب للتعليق على ملاحظات المستخدمين.

وحسب الموقع التقني، فإن تغيير موقف ”أبل“ من توافق خدماتها حصرا مع تطبيقات نظام التشغيل ”آي أو إس“، قد يكون مرتبطًا بخطط الاتحاد الأوروبي لمنع ممارسات شركات التكنولوجيا الكبيرة المانعة للمنافسة.

ومن المقرر أن يدخل قانون الأسواق الرقمية حيز التنفيذ الأوروبي في ربيع عام 2023، حيثُ يفرض مجموعة من القواعد على الشركات الكبيرة، مثل ”أبل“ و“ميتا“ و“غوغل“ لتعزيز المنافسة مع الشركات الأصغر، كما تلاحق مسودة القانون الجديد الشركات التي تجبر مطوري التطبيقات على استخدام المتصفح الخاص بها حصرا.

وتسمح شركة ”أبل“ باستخدام ”أبل باي“ وإجراء عمليات الدفع من خلال أجهزة ”أبل“ الأخرى مثل ساعة ”أبل“، و“آي باد“، و“ماك“، وليس ”آيفون“ فقط، حيثُ تقوم الخدمة على التحويل الرقمي لبطاقة الائتمان وتخزينها في الأجهزة الإلكترونية، لتعمل تلك الأجهزة مع أي متجر يقبل الدفع دون تماس.

بواسطة هديل