إليكم الطريقة الأفضل لاختيار سماعات الرأس المناسبة؟

يناير 3, 2018

هل تعلم ان زوج سماعات الرأس قد يكلفك احياناً اكثر من 50 الف دولار كزوج سماعات الرأس الشهيرة Sennheiser Orpheus ، أو دفع ما يعادل 118 ألف و751 دولاراً) لشراء سماعات الرأس Focal Utopia المُرصعة بالجواهر من تصميم شركة مجوهرات Tournaire ! حسناً كل هذه الأموال الطائلة يمكن ان تدفعها ثمن هذه السماعات الا انه في المقابل وبدلاً من دفع كل هذه الأموال يمكنك اختيار وزج سماعات مناسب لإحتياجاتك بأقل من ذلك بكثير وبمبلغ يتراوح ما بين 33 و 468 دولاراُ فقط.

بإمكانك عادةً الحصول على جودة صوت أفضل بدفع المزيد من المال، وهناك العديد من الخيارات الجيدة التي يتراوح سعرها بين 133 دولاراً إلى 401 دولار.

قد تضطر لدفع المزيد للحصول على تحسيناتٍ هامشية، أما إذا كنت لا تتمكن من تمييز فارقٍ كبير في جودة الصوت بين السماعات فلا تدفع أكثر من ميزانيتك.

المشكلة الواضحة هي أنَّ عليك تجربة سماعات الرأس لتتمكن من الحصول على أفضل ما تريد. وبالنسبة للمتسوقين الراقين، قد يعني هذا زيارة المتاجر المتخصصة ومعارض المنتجات التي تعمل بتقنية هاي-فاي، وزيارة معارض الإلكترونيات الاستهلاكية.

كيفية تجربة سماعات الرأس

يشمل الاختيار السليم لسماعة الرأس تجربة سماعاتٍ مختلفة، وفقا لصحيفة The Guardian البريطانية لسماع نفس الصوت تحت نفس الظروف، ومقارنة انطباعك في مقابل الرسم البياني للاستجابة الترددية للسماعة.

في حال لم تقم بإجراء الاختبار السليم، يمكنك مع ذلك مقارنة السماعات الجديدة مع سماعاتك الحالية، باستخدام مصدر صوت بجودة عالية، مثل مُشغل MP3 أو هاتف ذكي به بعض الملفات الصوتية ذات الجودة العالية التي تعرفها جيداً. يساعد هذا في القضاء على بعض المتغيرات.

ولكن أي ملفات صوت عليك اختيارها؟ اختر شيئاً تحبه ويتضمن مزيجاً من الأصوات والآلات، بما في ذلك الأصوات الخافتة والعالية. وتتضمن الأمثلة على ذلك أغنية فرقة إيجيل “Hotel California”، واثنتين من أغاني فرقة بينك فلويد، وهما أغنية Time وأغنية Money (بما في ذلك الحديث في نهاية الأغنية). حاول أيضاً أن تستخدم مقطعاً للموسيقى الحية. ويمكنك كذلك استخدام أغانٍ دون موسيقى، أو العكس. وتساعد التسجيلات الصوتية الحية كذلك في اختبار سماعة الرأس.

تكشف سماعات الرأس ذات الجودة الأفضل عن مزيدٍ من التفاصيل في الأصوات التي نسمعها. وإذا كنت ستشتري سماعاتٍ أفضل، فيجب أن تتوقع سماع أشياءٍ لم تسمعها أو تلاحظها من قبل. ففي بعض الأحيان يمكنك سماع المزيد من التفاصيل، بما في ذلك التعديلات السيئة على التسجيلات.

أنواع سماعات الرأس

توجد الآن مجموعةٌ مختلفة من أنواع سماعات الرأس، وأصبح من الطبيعي أن يمتلك شخصٌ ما سماعاتٍ مختلفة لأغراضٍ مختلفة؛ إذ تأتي سماعات الرأس التقليدية بإصدارات “داخل الأذن” و”فوق الأذن”، وهو أمرٌ يرجع في الأساس إلى التفضيلات الشخصية. وتسمح إصدارات سماعات الرأس المفتوحة من الجزء الخلفي بسماع الصوت من الجهتين الداخلية والخارجية للسماعة، ما يجعلها مناسبةً للاستخدام المنزلي. بينما تُعد السماعات المغلقة من الخارج الأفضل للتحرك خارج المنزل.

ويُمكن أن تكون سماعات الرأس المُخصصة للمسافرين قابلةً للطي، وغالباً ما تتضمن خاصية إلغاء الضوضاء، وتُعد شركة “بوز” هي الشركة الرائدة في تصنيع ذلك النوع من السماعات. وعادةً ما تتضمن السماعات المخصصة للاعبي الألعاب الإلكترونية ميكروفوناً، وتوجد سماعات صغيرة الحجم وخفيفة مخصصة لسوق التمرينات الرياضية، والسماعات داخل الأذن التي توفر قابلية التنقل بأفضل شكل ممكن.

وتوفر بعض نماذج السماعات إمكانية تعزيز الأصوات الجهيرة، في حالة ما إذا كنت تستمع إلى نوع الموسيقى الذي يتطلَّب هذا. ووفقاً لتجربتي، فإنَّ صوت السماعات المُخصصة للعاملين بمجال الموسيقى يبدو أفضل بالفعل، حتى لو كان من الصعب عليك العثور على مزايا حقيقية تتطلب شراؤها.

ومن الأفضل أن تُجرِّب الكثير من السماعات المختلفة لتحديد ما تفضله.

ماذا عن السماعات داخل الأذن؟

كانت سماعات الأذن في البداية تبدو فظيعةً من ناحية الأداء، ولكنَّك اليوم يمكنك الحصول على جودة صوت مناسبة جداً مقابل تكلفة قليلة نسبياً.

وتبدو سماعات “SoundMagic E10” العازلة للضوضاء خياراً كلاسيكياً رائعاً (بسعر 41.99 دولار) وهو سعرٌ من الصعب منافسته. وسجلت سوني أيضاً رقماً قياسياً في سوق سماعات الأذن، ويُعد نموذج “MDR-EX650AP” (بسعر 40 دولاراً) بديلاً شائعاً.

وفي كل الحالات، توجد المئات من سماعات الرأس والأذن في السوق، ويتوجَّب عليك شراء ما تفضله منها.

بواسطة هديل