تحذير من “تهديد جديد” يستهدف مستخدمي “واتساب”

مارس 22, 2022

دعت مجموعة مختصة بالإنترنت، مستخدمي أجهزة هواتف ”أندرويد“، إلى ضرورة التحقق من أجهزتهم دون تأخير؛ بعد اكتشاف ”تهديد جديد“ قد يسلم التفاصيل الشخصية للمتسللين.

وتم إصدار التحذير العاجل من قبل فريق الأمن في موقع ”Dr. Web“، الذي قال إنهم اكتشفوا ”نوعًا مقلقًا من البرامج الضارة التي يمكن أن تترك بعض مستخدمي واتساب في خطر شديد من هجوم المتسللين“.

وقالت صحيفة ”ديلي إكسبرس“ البريطانية، التي نشرت التحذير، اليوم الإثنين: ”يبدو الأمر مرعبا حقا، ولكن قبل أن تبدأ في الذعر، تجدر الإشارة إلى أن هذا التهديد يمثل مصدر قلق فقط إذا كنت تميل إلى تنزيل تطبيق واتساب من مواقع إنترنت غير رسمية“.

وأشارت إلى أن هذا البرنامج غير الرسمي، الذي يتم الإعلان عنه غالبًا على وسائل التواصل الاجتماعي، يقدم سلسلة من الميزات الإضافية غير الموجودة في التطبيق القياسي المملوك لمؤسسة ”فيسبوك“.

وأوضحت أنه مع العديد من الإضافات مثل إخفاء خيارات الحالة وحظر المكالمات، من السهل معرفة سبب إغراء بعض مستخدمي أندرويد بتثبيت هذه الملفات على أجهزتهم.

وقالت الصحيفة: ”ومع ذلك، يقول دكتور ويب إن عددًا من التعديلات الموجودة على الإنترنت بما في ذلك GBWhatsApp و OBWhatsApp و WhatsApp Plus – تأتي بمفاجأة خفية سيئة، وبمجرد التثبيت، يشرع المتسللون في إحداث فوضى في الأجهزة التي تصيبها البرامج الضارة القادرة على سرقة الإشعارات والتنبيهات وتوجيه المستخدمين إلى مواقع الويب الضارة دون علمهم“.

وفي حديثه عن التهديد، قال دكتور ويب في تدوينة على موقعه: ”في شهر كانون الثاني / يناير الماضي، تتبع محللو البرامج الضارة في دكتور ويب انتشار حصان طروادة جديد في أندرويد، أطلق عليه اسم Android.Spy.4498، وقام المهاجمون بتضمينه في بعض إصدارات التعديلات غير الرسمية من WhatsApp messenger، بما في ذلك GBWhatsApp و OBWhatsApp و WhatsApp Plus، ثم قاموا بتوزيعها عبر مواقع الويب الضارة“.

وتابع: ”تتمثل الوظيفة الرئيسية لـ Android.Spy.4498 في سرقة المحتويات من إشعارات التطبيقات الأخرى، ومع ذلك، يمكنه أيضًا تنزيل التطبيقات وتزويد المستخدمين بتثبيتها وعرض مربعات الحوار بالمحتويات التي يتلقاها المستخدم من المهاجمين“.

ولفتت الصحيفة إلى أن التهديد الجديد جاء بعد أن حذر خبراء أمنيون، الأسبوع الماضي، من التهديدات التي تستهدف نظام ”أندرويد“، الذي يتمتع بشعبية كبيرة تتزايد في جميع أنحاء أوروبا، إذ قفزت بعض هجمات البرامج الضارة بنسبة تصل إلى 500%.

 

بواسطة هديل