تعديل التغريدات على تويتر.. خاصية تأتي بميزة مزدوجة

أبريل 20, 2022

تعمل منصة تويتر على تطوير زر تعديل التغريدات منذ فترة طويلة، ومع اقتراب تفعيله بشكل رسمي، ظهرت مواصفات جديدة تخص الميزة المرتقبة.

وكشفت تغريدة جديدة للخبيرة الموثوقة “جين وونج” Jane Manchun Wong، عن سمات خاصية تعديل التغريدات التي سيطرحها تطوير لمستخدميه.

وأشارت “جين” في تغريدتها إلى أن تعديل التغريدة على تويتر، سينتج عنه تغريدة جديدة كليا، حيث لن يتم تطبيق التعديل على التغريدة الأصلية، وستظهر تغريدة جديدة كليا تشمل التعديلات المضافة.

ذلك على عكس الطريقة المتبعة في تعديل المنشورات عل منصات تواصل أخرى شهيرة مثل فيسبوك الذي يسمح بتعديل المنشورات مع الإبقاء على المنشور الأصلي.

كما كشفت “جين وونج” في تغريدتها عن أن تويتر ستتيح تتبعا لتاريخ تعديلات التغريدة، للراغبين في الاطلاع على اصل التغريدة قبل تعديلها.

أزمة زر التعديل

وكانت قد نفت شركة تويتر أن تكون خطتها للعمل على إضافة زر لتعديل التغريدات قد أتت من استطلاع إيلون ماسك.

وقالت تويتر عبر حسابها الرسمي اليوم “الآن بعد أن يسأل الجميع.. نعم ، نحن نعمل على هذه الميزة منذ العام الماضي”

وأضافت الشركة” لا، لم نحصل على الفكرة من استطلاع”، دون ذكر اسم الملياردير إيلون ماسك.

وتابعت” سنبدأ الاختبارات الأشهر القادمة لمعرفة ما يصلح وما لا يصلح وما هو ممكن”.

وكان باراج أجراوال رئيس شركة تويتر قد علق على استطلاع الملياردير إيلون ماسك، رئيس شركتي تسلا وسبيس إكس، بشأن إضافة زر التعديل بموقع تويتر.

وقال باراج أجراوال في تدوينة له عبر حسابه الرسمي بموقع تويتر “نتائج هذا الاستطلاع ستكون مهمة.. الرجاء التصويت بعناية”.

واستحوذ إيلون ماسك أمس الإثنين على حصة 9.2% من منصة التواصل الاجتماعي “تويتر”، ليمتلك ماسك حالياً أكثر من 73.4 مليون سهم في تويتر، بقيمة تصل إلى 2.9 مليار دولار، استناداً إلى سعر إغلاق سهم تويتر يوم الجمعة.

كان زر “التعديل” من أكثر الخصائص المطلوبة على منصة التواصل الاجتماعي، والذي سيسمح للمستخدمين بتصحيح أخطاء الكتابة بعد نشر تغريداتهم، لكن المتشككين يزعمون أن هذه الخاصية قد تستخدم بشكل مسيء، ما سيسمح للمستخدمين بتغيير معنى التغريدات بعد مشاركتها على المنصة.

بواسطة هديل