مايكروسوفتتنتهك حصوصية المستخدمين وتستمع لتسجيلات كورتانا وبعض مكالمات سكايب!

أغسطس 9, 2019

بعد غوعل وأمازون وابل ه ها هي مايكروسوفت تلحق بهم، حيث كشف تقرير لموقع Motherboard تورط شركة مايكروسوفت هي الأخرى في انتهاك خصوصيات المستخدمين، وذلك بجمعها واستماعها لبعض مكالمات سكايب المُستخدمة لخاصية الترجمة الفورية؛ وكذلك لتسجيلات مساعدها الذكي كورتانا.

ويبدو ان الشركة استغلت مساعداتها الصوتية بالاستماع لتسجيلاتها بداعي تحسين خدماتها مع عدم وجود إذن صريح ينبه المستخدم لذلك، فيما تضمنت التسجلات والمكالمات التي استمعت لها مايكروسوفت بيانات ومعلومات ومحادثات خاصة، تضمنت بعضها مناقشة علاقات شخصية وأمور حيايتية بامتياز.

وجاء تقرير الموقع بالاعتماد على شهادة أحد المتعاقدين الذين يقومون بالاستماع لهذه المحادثات، والذي صرح بأنهم كمتعاقدين يستمعوا في بعض الحالات لمكالمات عاطفية كجزء من طبيعة عملهم، مع الإشارة أنه لا يسمح لهم بالوصول لمعلومات المستخدمين التعريفية.

وأشار الموقع إلى أن المتعاقدين قد يقوموا بعملهم من منازلهم، حيث تم الوصول لوصف وظيفي يتضمن السماح لهم بالعمل من المنزل.

ورد المتحدث الرسمي باسم الشركة بأن جميع المتعاقدين معها ملزمين باتفاقية الحفاظ على السرية، وأن الشركة تملك حقوق لمراقبة وتدقيق مدى امتثالهم بها.

أما بالنسبة لإعلام المستخدم ببند المراقبة الآدمية للمحادثات وتسجيلات كورتانا، فإنها لم يأتي بشكل صريح في سياسات الاستخدام الملحقة لكلتا الخدمتين من الشركة، إذ تقول الشركة بشكل مختصر بأنها تجمع البيانات الصوتية لتحسن خدماتها دون توضيح صريح لتعديها المراجعة الآلية، واللجوء للعمل مع المتعاقدين.

وعلقت الشركة في أنها مستمرة في مراجعة الطريقة التي تعمل بها على البيانات الصوتية للتأكد من جعل الخيارات واضحة امام العملاء وتوفير أقصى درجات الحماية لهم.

بواسطة هديل