“ميتا” تُعلن عن إجراءات صارمة لإيقاف المعلومات المضللة

نوفمبر 4, 2021

أعلنت شركة “ميتا” – أو “فايسبوك” سابقاً” – عن طرح سياسات أكثر صرامة لإيقاف المعلومات المضلّلة التي تتحدّث عن إعطاء اللّقاحات للأطفال، وذلك بعد أن صدّقت إدارة الغذاء والدواء رسمياً على لقاح كورونا من شركة “فايزر” للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 و11 عاماً.

وكانت المنصّة قد وضعت في السابق قيوداً على المعلومات الخاطئة عن لقاح كورونا في أواخر عام 2020، لكن لم تكن لديها سياسات خاصة بالأطفال.

وتقول “ميتا” في مدوّنة إنّها تتعاون مع مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) ومنظمة الصحّة العالمية (WHO)، لإزالة المحتوى الضارّ المتعلّق بالأطفال ولقاح كورونا. ويتضمّن ذلك أي منشورات تشير ضمناً، إلى أنّ اللقاح غير آمن أو غير مختبَر أو غير فعّال للأطفال.

بالإضافة إلى ذلك، ستوفّر “ميتا” إشعارات داخل تطبيق “فايسبوك” باللغتين الإنكليزية والإسبانية، تفيد بأنّ اللقاح قد تمّت الموافقة عليه للأطفال، كما ستوفّر معلومات حول مكان توافره.

وتشير “ميتا” إلى أنّها أزالت 20 مليون منشور تتضمّن معلومات خاطئة ومضلّلة عن لقاحات فيروس كورونا عن المنصّتين “فايسبوك” و”إنستغرام” منذ بداية الوباء.

بواسطة هديل