هل تعلم أنّ نوكيا كانت السّباقة بطرح الأجهزة اللوحية قبل ظهور الآيباد؟

أبريل 28, 2014

سوق الأجهزة اللوحية هي من أكر الأسواق نشاطاً في وقتنا هذا، وقد ازدهرت العديد من الشركات في هذا القطاع، ومنها آبل التي اشتهرت بجهاز الآيباد، ولكن القلائل يعلمون أنّ نوكيا كانت الشركة الأولى للدخول إلى هذا السوق.

جهاز نوكيا اللوحيّ الأول والذي أسمته الشركة M510 انطلق في عام 2001 واحتوى على العديد من المميزات التي كانت جديدة في ذلك الوقت مع شاشة LCD بقياس 10 إنش والقدرة على تشغيله لأربع ساعات متواصلة. زوّدت نوكيا الجهاز بنظام Epoc مع القدرة على تشغيل البريد الالكترونيّ وتصفح الإنترنت عبر المتصفح الشهير Opera.

هذا ليس كلّ شيء، فجهاز نوكيا اللوحي احتوى أيضاً على مدخل USB بالإضافة إلى القدرة على الاتصال بشبكة الإنترنت لا سلكياً. يمكننا القول أنّ M510 شكل الانطلاقة الحقيقية للأجهزة اللوحية ولكن نوكيا قررت عدم إنتاجه بشكل تجاريّ، وهذا ما قد يكون قراراً خاطئاً لأنّ سوق الأجهزة اللوحية في ازدهار مستمرّ حول العالم. بعد ذلك بدأت العصر الذي قدمت فيه آبل هاتفها آيفون إضافة إلى جهازها اللوحي الشهير آيباد قاطعة الطريق بذلك على نوكيا التي كانت السباقة إلى هذا النوع من الأجهزة.

المعلومات عن طريق موقع: phonearena

بواسطة حسام علي
حسام سمير علي، محرر موقع T3 الشرق الأوسط. يحبّ التنقل بين أحدث الأجهزة للكتابة عنها كما يحب الموسيقى والتنقل على أوتار العود. هو أيضاً متابع للشعر والأدب العربي والعالمي . تابعه على تويتر أو راسله على: hossamali777@gmail.com