Fitbit تعلن عن ميزة يمكنها اكتشاف الإصابة بكورونا

مايو 15, 2020

كشف تقرير حديث إلى أن أجهزة تتبع اللياقة البدنية والساعات الذكية من “فيتبيت” قد تحتوي على ميزة يمكن أن تساعد في الكشف عن أعراض الفيروس التاجي.

ووفقًا لتقرير صادر عن “ديجيتال تريندس”، قامت فيتبيت بطرح ميزة مراقبة الأوكسجين في الدم في وقت سابق من هذا العام، وتُعد ميزة مراقبة الدم في Fitbit جزءاُ من تتبع النوم – وبعبارة أخرى لا تأخذ قياسات عندما يكون المرء على علم، إذ يظهر الرسم البياني الذي يرسم الاختلافات الكبيرة والصغيرة في مستويات تشبع الأكسجين، وتُستخدم هذه المستويات لإظهار ملخص عام لمستويات تشبع الأكسجين مع فكرة تتبع توقف التنفس أثناء النوم.

ومع ذلك، يشير تقرير OneZero إلى أنه إذا قامت أجهزة Fitbit بإتاحة القراءات خلال اليوم، فقد يساعد أي شخص لديه Covid-19 على معرفة التغيرات في مستويات الأكسجين الخاصة به.

وتحتوى أجهزة Fitbit على مقياس تأكسج نبضي يمكن أن يساعد في إخبار الناس عن مستويات تشبع الأكسجين، وجاء في التقرير:” مستويات الأكسجين في الدم في Fitbit مفيدة، ولا يجب أن تكون مثالية، هم فقط بحاجة لإظهار اتجاه ذي مغزى، بدلاً من الكشف عن القيم كنسبة مئوية محددة، يمكن للشركة دائمًا تقديم إحصائيات موجزة للإشارة إلى اتجاه عام أو مسار – أخضر لـ “أنت بخير” ، أصفر لـ “اتصل بطبيبك” ، وأحمر لـ “اذهب إلى الطوارئ”.

ومع ذلك لم تحصل Fitbit على موافقة إدارة الأغذية والعقاقير لهذا الأمر حتى الآن وتشير بوضوح إلى أن الأجهزة غير مخصصة للأغراض الطبية.

بواسطة هديل